يومياتي في الحظر: الحلقة (48)

هل سألت مثلما سألت أنا اليوم؟ ما أظن أنك سألت مثل هذا السؤال، والسؤال لم يكن مهما بالنسبة لي، ولكنه كان قيما بالنسبة للسائل، فسؤاله بريء مثل براءته، أما التفاصيل عنها فهي في قصة تبدأ من طالب وأستاذ...
يومياتي في الحظر

ما ذا على الأستاذ وهو في قاعة الاختبار!.

فحذاري من مثل هؤلاء الطلاب الذين يتظاهرون المسكنة ويتواضعون في إطار الشطارة أمام الأساتذة حيث أنهم يحاولون من الأستاذ شيئا من الإجابة، فالأستاذ إن كان ساذجا ينخدع منه مباشرة فيخبره حيث أنه هو لا يشعر.....
من یومیات معلم

يتابعني كظل (حكاية شبه قديمة لكنها مبنية على الحقيقة)

وبما أننا كنا في صف واحد، فقلت له مرة من المرات: يا أخي، أكرمني بالشائ، فإنني أرغب في الشائ، فأجابني فورا دون تأخر، تفضل نذهب معا اليوم في الحصة الثالثة إلى المقهى ونشرب الشائ، علما أن اليوم لا يحضر الأستاذ في الحصة الثالثة، فقلت له: طيب، نذهب ونشرب الشائ معا...

كيف تكون معلما ناجحا ؟

هذه محاضرة تدريبية ألقاها الأستاذ عامر خالد على هيئة التدريس بجامعة ابن عباس (مهد الضاد)، كراتشي. أفادت، ونالت إعجاب المستمعين.. نسأل الله لها القبول، ونتمنى للقارئ الاستفادة. -إدارة شبكة المدارس
  • إحصائيات المقالات:
  • مجموع المقالات : 15
  • الزيارات : 8566

اكتب معنا


يمكننا نشر مقالك على شبكة المدارس الإسلامية، دعنا نجرب!

أرسل من هنا

المعلومات المنشورة في هذا الموقع لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع إنما تعبر عن رأي قائلها أو كاتبها كما يحق لك الاستفادة من محتويات الموقع في الاستخدام الشخصي غير التجاري مع ذكر المصدر.
الحقوق في الموقع محفوظة حسب رخصة المشاع الابداعي بهذه الكيفية CC-BY-NC
شبكة المدارس الإسلامية 2010 - 2020