الأربعة الذين قد قرأوا القرآن الكريم بتمامه في ركعة واحدة وهم في داخل الكعبة

إن صفحات التاريخ الإسلامي مملوءة من مثل هذه الحكايات، ولم يكن قراءة القرآن الكريم بتمامه في ركعة واحدة أمرا هينا، بل هو أمر صعب بل أصعب إلا أنه لم يكن من المستحيل، بل هو من الإمكانيات، فهؤلاء الأربعة هم الذين نالوا هذا الشرف العظيم إلى يومنا هذا....

     لا يصدق ما سعمته قلبي ولا تصدقه أذناي عند ما سمعت كلام أحد الخطباء وهو يتحدث عن صفحات التاريخ الإسلامي، إلا أنني أترك كلامه دون أي تعليق من قبلي، فإنه كان يقول: إن صفحات التاريخ الإسلامي تقول: إن أربعة من الرجال إلى الآن قد قرأوا القرآن الكريم كاملا في ركعة واحدة وهم في داخل الكعبة، فهذا الكلام لم يمر بي من قبل... بل أول مرة سمعته...

     فهؤلاء الأربعة هم المحظوظون والموفقون بتوفيق الله سبحانه وتعالى على القيام بأعظم عمل من أعمال الخير، وهو ختم القرآن الكريم في ركعة واحدة ولا سيما إذا يكون في داخل الكعبة الشريفة...

     وأنا لم أطلع على صفحات التاريخ الإسلامي ما قاله الخطيب إلا أنني أعتمد على قوله، فأنقله إليكم، فالأول من أولئك الأربعة هو حضرة عثمان ـ رضي الله عنه ـ الذي قد قرأ القرآن الكريم في ركعة واحدة، وهو في جوف الكعبة، والثاني هو  حضرة تميم الداري ـ رضي الله عنه ـ فإنه قد قرأ القرآن الكريم بأكمله في ركعة واحدة وهو في داخل الكعبة...

     والثالث سعيد بن جبير ـ رضي الله تعالى عنه ـ الذي قد قرأ القرآن الكريم في ركعة واحدة وهو في داخل الكعبة، وأما الرابع فهو حضرة أبو حنيفة رضي الله تعالى عنه، الذي شرف بهذا الحظ حيث أنه أيضا وفق بقراءة القرآن الكريم من البداية إلى النهاية في ركعة واحدة وهو في داخل الكعبة...

أ. د. خليل أحمد صالح


مجموع المواد : 288
شبكة المدارس الإسلامية 2010 - 2019

التعليقات

يجب أن تكون عضوا لدينا لتتمكن من التعليق

إنشاء حساب

يستغرق التسجيل بضع ثوان فقط

سجل حسابا جديدا

تسجيل الدخول

تملك حسابا مسجّلا بالفعل؟

سجل دخولك الآن
المعلومات المنشورة في هذا الموقع لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع إنما تعبر عن رأي قائلها أو كاتبها كما يحق لك الاستفادة من محتويات الموقع في الاستخدام الشخصي غير التجاري مع ذكر المصدر.
الحقوق في الموقع محفوظة حسب رخصة المشاع الابداعي بهذه الكيفية CC-BY-NC
شبكة المدارس الإسلامية 2010 - 2019