محمد علي محمد إمام
‏ما الفرق بين: [ضَنّ به/ظنّ به] ؟
ضنّ به: بخل به.
ظنّ به: شك به.
محمد علي محمد إمام
رجع سراقة بعد أن وعده النبي بسواري كسرى موقنا بالوعد وهو مشرك.
أفلا يوقن أهل الحق بالوعد وهم مسلمون موحدون ؟!
( وَلَقَدْ كَتَبْنَا فِي الزَّبُورِ مِنْ بَعْدِ الذِّكْرِ أَنَّ الأرْضَ يَرِثُهَا عِبَادِيَ الصَّالِحُونَ )
محمد علي محمد إمام
‏في زمننا هذا من يريد هزيمة أمة ومحوها فلن يحتاج لحربها .!

‏كل ما يحتاج هو أن يستعمل من أبنائها من يشّل ذاكرتها ، ويشوِّه ثقافتها ويطعن في تاريخها وأبطالها ،
‏ويقودها لتتبنى ثقافة " مسخ " بعيدة عن قيمها .
‏إنها بهذا تندثر ، وتصبح معالم حضارتها نسيًا منسيا ..!
محمد علي محمد إمام
لابد للداعي اذا أراد النجاح في دعوته أن يجمع بين نور البصيرة في الجهد وتزكية نفسه بالأخلاق والأعمال النورانية ونور الوحي، عن طريق الاطلاع وكثرة القراءة وفهم مقاصد الشريعة ونشر هذا العلم في المجتمع بالخروج إليهم بنفسه وماله و إلا فلا يأمن على نفسه الفتنة .
محمد علي محمد إمام
تأملات قرآنية​ :
‏قال تعالى:( فَلَمَّا اعْتزَلهُمْ وما يعْبدُونَ مِن دُونِ اللَّهِ وَهَبْنَا لَهُ إِسْحاقَ وَيَعْقُوبَ ۖ وَكُلًّا جَعلْنَا نبِيًّا )
​إعتزال المعصية .. ومكان المعصية .. وأهل المعصية .. لأجل الله تعالى .. يفتح للعبد .. باباً من الهبات والعطايا .. التي تسعده .. ولم تخطر بباله ..( إن أجري إلا على الله)
محمد علي محمد إمام
روى مسلم (2779) عَنْ حذيفة رضي الله عنه قَالَ: قَالَ النَّبِيُّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: فِي أَصْحَابِي اثْنَا عَشَرَ مُنَافِقًا، فِيهِمْ ثَمَانِيَةٌ لَا يَدْخُلُونَ الْجَنَّةَ حَتَّى يَلِجَ الْجَمَلُ فِي سَمِّ الْخِيَاطِ .
هل معنى ذلك أن بعض المنافقين يدخلون الجنة؟
طالب علم
داعي إلى الله ومؤلف
المعلومات المنشورة في هذا الموقع لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع إنما تعبر عن رأي قائلها أو كاتبها كما يحق لك الاستفادة من محتويات الموقع في الاستخدام الشخصي غير التجاري مع ذكر المصدر.
الحقوق في الموقع محفوظة حسب رخصة المشاع الابداعي بهذه الكيفية CC-BY-NC
شبكة المدارس الإسلامية 2010 - 2020