جهودنا/ خدماتنا لنشر اللغة العربية

السلام عليكم..
بودي أن أعرف عن أعضاء مجتمع ناقش والمجال الذي يعملون فيه ،وبخاصة أود أن أعرف عن أفكارهم تجاه اللغة العربية ونشرها وهل لهم مشاريع طيبة وهل لديهم أفكار؟؟ وماهي خبراتهم؟؟ منذ متى يشغلون منصب التدريس والتعليم؟؟ هل يفكرون في إنشاء معهد للغة العربية في مدنهم؟؟
وهل يريدون أن يقووا شبكاتهم وعلاقاتهم بمن يعملون في هذا المجال؟؟
وما إلى ذلك من الأفكار التي تدور في خاطري بين حين وآخر...
أريد من الاخوة المشاركة في هذا الموضوع وإبداء آرائهم وأن يذكروا المشاكل والحواجز في نشر اللغة العربية وإن كانت هناك اقتراحات مفيدة فلاتبخلوا ببوحها وتقديمها لنا في هذه الساحة علنا نستفيد ،ونستطيع أن نكون يدا واحدة من أجل نشر لغة الضاد الحبيبة...
هلموا وبادروا...

التعليقات

  • وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
    أنا مجالي التعليم والتربية، وأفكاري تجاه اللغة العربية، فإن كان هناك لفظ يوفيني حقي فهو الجنون الجامد، تجاه هذا اللسان العربي المبين.
    ليس لدي مشاريع ولا أفكار، لأن بيئة ما حولي لا تأذن لي بكثير من الأشياء التي أريد أن أعملها بطبيعة عملي، ولكنني أحاول في أوقات وفي أي ثانية أن أستغل كل ما أملكه في العربية، ولذا تجد في مفضلتي الذهنية والروتينية متابعة كل ما يدور عن العربية، وفهم حقائق الأمر وتتبعه إلى أقصى حد، تماما كالحبيب الشغوف يبحث عن كل تفصيل لحبيبه.
    أما خبراتي، ومدة تشغيلي منصب التدريس الذي أنا قانع به في تغييره العالم، خاصة الأطفال والبراعم الإيمانية، فأنا أصرف جل اهتمامي بعد أمور البيت التي لا بد من أدائه بطبيعة كوني صاحبة مسؤولية، على ثروتي وهم الأطفال الذين أعلمهم، وأحبهم أكثر من أي أستاذ، وأحاول أن أتمشى معهم بالمنوال العربي حتى يشعروا في المدرسة كأنهم في بلدة عربية، و ما أدراكم ما عسرة هذه المنزلة لولا الفضل الرباني!
    وفيما يتعلق بإنشاء المعاهد، فصراحة لم أتفكر فيه، وليس هذا مجالي، ولكن لن أتوان عن تحريض وتشجيع ومساعدة من يقوم بهذه المهمة المباركة.
    ويا حبذا أن أكون إحدى حلقة من سلسلة العاملين في هذا المجال!

  • وجدت نفسي منذ أيام سعيدا بأنني قد تعرفت على موقع "ناقش" بواسطة أخينا و صديقنا حنظلة أمجد.

  • مرحبا بالأخ الحبيب والأستاذ الفاضل، رئيس تحرير مجلة الحراء العربية الأدبية، الصادرة ببلد بنجلاديش الشقيقة!
    رأيك يهمني ويهم صاحب الموضوع الأستاذ زاهد عبد الشاهد، عن الجهود التي بذلت تجاه اللغة العربية، بما أنكم يد عاملة على تحرير مجلة عربية نامية مبشرة بالخير المنتظر، فرأيكم تقع موقعها في قلوبنا وأذهاننا..
    والشكر كل الشكر لكم على الانضمام إلى مجتمع ناقش، فهذا يعزز فينا أمل تحقيق الأحلام التي رأيناها جميعا إن شاء الله!

  • أهلا بالمشايخ والأدباء والكتاب الأفاضل تواجدكم يشجعنا ويسعدنا وأفيدونا باقتراحاتكم التي لاغنى عنها...
    وأخونا الفاضل حنظلة أمجد أقدر جهودكم ومساعيكم النبيلة دعنا نتعرف على أهدافك وخططك المستقبلية وكيف يمكننا أن نجتمع على منصة واحدة لتعليم اللغة العربية ونشرها على مستوى مدارسنا(الخاص) وعلى الصعيد الشعبي (العام) فمن المؤسف جدا أن معظم مدارسنا لاتهتم بالعربية رغم أن مناهجها الدراسية باللغة العربية و90% من الأفاضل لايستطيعون التحدث باللغة العربية فضلا عن إجادتها والتمهر بها والقدرة على الكتابة بها.... يا للأسف...

  • منذ عشرة أعوام وأنا أشتغل بتدريس العلوم العربية وأقضي جل ساعاتي وأنا أجول في ربوع اللغة العربية التي لايعدل حبي لها حتى حبي لأهلي وولدي.

يجب أن تكون عضوا لدينا لتتمكن من التعليق

إنشاء حساب

يستغرق التسجيل بضع ثوان فقط

سجل حسابا جديدا

تسجيل الدخول

تملك حسابا مسجّلا بالفعل؟

سجل دخولك الآن
المعلومات المنشورة في هذا الموقع لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع إنما تعبر عن رأي قائلها أو كاتبها كما يحق لك الاستفادة من محتويات الموقع في الاستخدام الشخصي غير التجاري مع ذكر المصدر.
الحقوق في الموقع محفوظة حسب رخصة المشاع الابداعي بهذه الكيفية CC-BY-NC
شبكة المدارس الإسلامية 2010 - 2018