هل تبدأ نهارك بكوب الشاي أم أن لك بدايته خاصة!؟

وهذا لا يكون إلا بتوفيقه ومنه ـ سبحانه وتعالى ـ علي حيث أنني مكلف بإيقاظ مائتين وثمانين نفرا للفجر، فأوقظهم ليؤدوا صلاة الفجر مع الجماعة، فأعاني قليلا من التعب في سبيل إيقاظهم غير أن هذا التعب في النهاية يزول ويبقى الأجر وأرجو الله سبحانه وتعالى أن يبقى ذاك الأجر في ميزان حسناتي...

     بداية النهار عادة تكون من كوب الشاي في مجتمعنا، إلا أن نهاري لم يكن مبدوءا بما بدأ الناس نهارهم أعني كوب الشاي، بل يكون بكوب ماء ساخن ممزوج بالليمون، لا تستغرب، فإن الأمر عادي حيث أنني لما أستيقظ في الصباح الباكر لأداء صلاة الفجر، فأكسب أجرا عظيما من الله سبحانه وتعالى وهذا لا يكون إلا بتوفيقه ومنه ـ سبحانه وتعالى ـ علي حيث أنني مكلف بإيقاظ مائتين وثمانين نفرا للفجر، فأوقظهم ليؤدوا صلاة الفجر مع الجماعة، فأعاني قليلا من التعب في سبيل إيقاظهم غير أن هذا التعب في النهاية يزول ويبقى الأجر وأرجو الله سبحانه وتعالى أن يبقى ذاك الأجر في ميزان حسناتي...

     ثم أسخن كأسا من الماء، وأعصر فيه حبة واحدة من الليمون وأشربه، ثم أكون مشغولا بتلاوة القرآن الكريم إلى أن تقام صلاة الفجر، فأصلي الفجر مع الجماعة وأكمل البعص من الأذكار الصباحية وأعود مرة أخرى إلى تلاوة القرآن الكريم إلى أن يحين وقت العمل...

     فلما أرى عقارب الساعة التي تشير إلى أن وقت العمل قريب، فأتوقف من تلاوة القرآن الكريم وآخذ فرشاة الأسنان والمعجون واستاك بها أسناني وأجدد وضوئي، ثم أرجع وأستعد للعمل...

     أما الفطور لم أتناول مباشرة بل أشتغل في عملي ساعة إلا ربعا، ثم أطلب الفطور، علما إلى أن الفطور لم يكن ثقيلا بل يحتوي على شرائح الفرني والبيض وكوب الشائ، فأتناوله ثم أنصرف مرة أخرى إلى الاشتغال في أعمالي التي هي على ذمتي إنجازها....

     ولا أتفكر حول الغداء لأن في بعض من الأحيان لا أتغدى من رغم تناول فطور خفيف، بل أكتفي بالعشاء، وطبعا العشاء لا يكون إلا ليلا، لكن لملأ فراغ المكان الذي تركه الغداء أتناول بقسومات مع الشائ وفي بعض من الأحيان أطلب سمبوسه أيضا...

     لكني أكون مجدا في أعمالي إلى أن ينتهي يومي بخير وعافية فهذا هو عملي كل يوم، والحياة تسير على مسيرها...

شبكة المدارس الإسلامية 2010 - 2019

التعليقات

يجب أن تكون عضوا لدينا لتتمكن من التعليق

إنشاء حساب

يستغرق التسجيل بضع ثوان فقط

سجل حسابا جديدا

تسجيل الدخول

تملك حسابا مسجّلا بالفعل؟

سجل دخولك الآن
المعلومات المنشورة في هذا الموقع لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع إنما تعبر عن رأي قائلها أو كاتبها كما يحق لك الاستفادة من محتويات الموقع في الاستخدام الشخصي غير التجاري مع ذكر المصدر.
الحقوق في الموقع محفوظة حسب رخصة المشاع الابداعي بهذه الكيفية CC-BY-NC
شبكة المدارس الإسلامية 2010 - 2019