مسلمو بورما يُذبحون.. والعالم يتفرج علي الطعيمات!

واللافت ان المجازر الوحشية المستمرة والاضطهاد الذي يلاحق مسلمي بورما، لا تلقى صدى عند الغرب وحتى الدول العربية والاسلامية، بالرغم من ان الامم المتحدة تعترف بأن مسلمي بورما، أكثر الأقليات في العالم اضطهادا ومعاناة وتعرضا للظلم الممنهج من الأنظمة المتعاقبة في بورما.

خير محمد الجالندهري رحمه الله تعالى

كان رحمه الله من العلماء العاملين والعارفين الكاملين، وقد بايع على يد المصلح الكبير حكيم الأمة مجدد الملة الشيخ أشرف علي التهانوي رحمه الله، فأصبح من أجلِّ خلفائه المرموقين المعتمدين. كما كان له يد طولى وخبرة عظيمة في مجال التدريس والإفادة، فقد كان رحمه الله مفسرا كبيرا، ومحدثا عظيما،وفقيها جليلا، كما كان له دربة طويلة في مجال العمل الإداري.

الألعاب والمباريات و واجب المسلمين

فَوَيْلٌ لِّلْمُصَلِّينَ ﴿٤﴾ الَّذِينَ هُمْ عَن صَلَاتِهِمْ سَاهُونَ ﴿٥﴾ الَّذِينَ هُمْ يُرَاءُونَ ﴿٦﴾ وَيَمْنَعُونَ الْمَاعُونَ ﴿٧﴾
المعلومات المنشورة في هذا الموقع لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع إنما تعبر عن رأي قائلها أو كاتبها كما يحق لك الاستفادة من محتويات الموقع في الاستخدام الشخصي غير التجاري مع ذكر المصدر.
الحقوق في الموقع محفوظة حسب رخصة المشاع الابداعي بهذه الكيفية CC-BY-NC
شبكة المدارس الإسلامية 2010 - 2018