المناجاة

أتيت إليك يا ربي منيبا عجلتُ إلى ندائك لي مجيبا
أهنت لك الجوارح تائبات وليس سواك لي أحد رقيبا
لقد لوَّثتُ بالعصيان قلبي وبتُّ من الشقا شؤما كئيبا
وربيت المعاصي في جواري فما وجد الزمان لها طبيبا
فها أنا تائب من كل ذنبٍ فَهَبْ لي من سماحتك النصيبا
وزِدْني في تُقَاكَ أيا إلهي وقرِّب منك يا أملي قريبا
وبارِك لي إلهي في حياتي وزِدها في سنا الإيمان طيبا

شبكة المدارس الإسلامية 2010 - 2023

التعليقات

يجب أن تكون عضوا لدينا لتتمكن من التعليق

إنشاء حساب

يستغرق التسجيل بضع ثوان فقط

سجل حسابا جديدا

تسجيل الدخول

تملك حسابا مسجّلا بالفعل؟

سجل دخولك الآن
المعلومات المنشورة في هذا الموقع لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع إنما تعبر عن رأي قائلها أو كاتبها كما يحق لك الاستفادة من محتويات الموقع في الاستخدام الشخصي غير التجاري مع ذكر المصدر.
الحقوق في الموقع محفوظة حسب رخصة المشاع الابداعي بهذه الكيفية CC-BY-NC
شبكة المدارس الإسلامية 2010 - 2023