الأبطال الخفيون!

في مثل هذا اليوم 21 يوليو / تموز من العام 1969م وطأ الإنسان سطح القمر بقدميه لأول مرة،

الرائد الفضائي (نيل أرمسترونغ) أول إنسان نزل على سطح القمر ومشى عليه، وعلق على ذلك بكلمته الشهيرة: "إن هذه خطوة صغيرة لإنسان ولكنها قفزة عملاقة للبشرية".

كان يشاركه في رحلة الهبوط على سطح القمر التاريخية رفيقان آخران، أحدهما (إدون ألدرين) والآخر (مايكل كولينز)، كان إدون نزل بعد نزول أرمسترونغ بـ 20 دقيقة، وأما مايكل فبقي داخل المركبة الفضائية "الصقر"؛ ولم يخرج لأمرما.

المهم في هذا كله أن التاريخ تذكّر دوما اسم نيل أرمستونغ كأول إنسان نزل على سطح القمر، ولهج باسمه آلاف الناس ولا زالوا يذكرونه، ولكن لا يُذكر رفقاؤه مثلَه، بقيت أسماؤهم قيدًا في سجلات وكالة ناسا ومستندات التاريخ، وليس السبب وراءه أنهم تأخروا عن أداء مهمتهم، أو البطل الحقيقي هو أرمستونغ وحده، بل كلهم أدوا مهمتهم وقاموا بها خير قيام، وقد صرح بذلك أرمسترونغ : «عندما يكون لديك مئات الآلاف من الأشخاص الذين يقومون جميعهم بعملهم بشكل أفضل بقليل، مقارنة بما يجب عليهم فعله، فإن أداءك بالضرورة سيتحسن. وهذا هو السبب الوحيد الذي جعلنا نحقق هذا الإنجاز».

فلماذا لم يذكر الناس إلا أرمسترونغ وحده، السبب هو طبيعة الناس، لا يتذكرون إلا الأسبق والأشهر دائما، تقلب صفحات التاريخ وتصفح قائمة الأمجاد التي صنعها الأبطال الخالدون، تجد داخل كل قصة قصصا غير مرئية لأبطال مستورين.

تحيةً لأولئك الأبطال الحقيقيين، الذين لولاهم لما كانت بطولات ولا ظهرت أمجاد، تحية لأولئك الآباء المشفقين الحانين، تحية لأولئك الأمهات المربيات على بذور البطولة والكفاح، تحية للأساتذة الأبطال الخفيين، والرفقاء المساندين.. تحية لكل من جدّ وسعى لأجل غاية سامية وهدف عظيم، تحية لكل صُنّاع المجد الذين عملوا بلا مقابل..

شبكة المدارس الإسلامية 2010 - 2019

التعليقات

يجب أن تكون عضوا لدينا لتتمكن من التعليق

إنشاء حساب

يستغرق التسجيل بضع ثوان فقط

سجل حسابا جديدا

تسجيل الدخول

تملك حسابا مسجّلا بالفعل؟

سجل دخولك الآن
المعلومات المنشورة في هذا الموقع لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع إنما تعبر عن رأي قائلها أو كاتبها كما يحق لك الاستفادة من محتويات الموقع في الاستخدام الشخصي غير التجاري مع ذكر المصدر.
الحقوق في الموقع محفوظة حسب رخصة المشاع الابداعي بهذه الكيفية CC-BY-NC
شبكة المدارس الإسلامية 2010 - 2019