المفتي عتيق الرحمان العثماني

وُلِدَ الشيخ المفتي عتيق الرحمان العثماني بمدنية "ديوبند"عام 1319هـ . وتوفي عام 1984م. أخذ جميع العلوم من أساتذة الجامعة الإسلامية دار العلوم "ديوبند" ، وتخرج فيها عام 1241هـ . تقلب في مناصب تدريسية في شتى المدارس ، فعُيِّن أستاذاً مساعداً في جامعة ديوبند، ثم ارتحل إلى الجامعة الإسلامية بــ "دابيل" من أعمال "سورت" بولاية " غُجرات " ، ومكث بها خمس سنين، يدرس ويفتي، ثم اعتزلها لاهتماماته السياسية ؛ وسافر إلى مدينة " كالكوتا " حيث درَّسَ ، وأفتى وأفاد، لمدة غير قصيرة. أسَّسَ مجمعاً علمياً باسم " ندوة المصنفين " للصحافة والنشر في دهلي عام 1357هـ الموافق عام 1938م، وقام بإصدار كتب قيمة تبلغ مائتين ، وتمس جميع الموضوعات الإسلامية من الحديث ، والتفسير والتأريخ، والأدب ، والسياسة ، والأخلاق. كان من أعضاء الهيئة المشرفة على "جامعة علي جَراه" الإسلامية ، ورئيساً للمجلس التنفيذي لجمعية علماء الهند، كما كان رئيسا لمجلس التشاور الإسلامي. (حزب سياسي للمسلمين في الهند) الذي يدل على غاية اهتمامه بقضايا البلاد والعباد. كان عالماً جليلاً ،مفرط الذكاء، أبيّ النفس ، بصيراً بالأمور، كان لا يهاب أحداً في قول الحق وكلمة الصدق .وله مقدرة كبيرة في الكتابة والخطابة على السواء. (تاريخ جامعة دارالعلوم / ديوبند، (بالأردية) 2/ 146،147 بقلم: حافظ إم خان

التعليقات

اكتب تعليقك

المعلومات المنشورة في هذا الموقع لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع إنما تعبر عن رأي قائلها أو كاتبها كما يحق لك الاستفادة من محتويات الموقع في الاستخدام الشخصي غير التجاري مع ذكر المصدر.
الحقوق في الموقع محفوظة حسب رخصة المشاع الابداعي بهذه الكيفية CC-BY-NC
شبكة المدارس الإسلامية | 2010 - 2018