هل تعرف ما 18 ديسمبر؟ إنه اليوم العالمي للعربية

إن 18 ديسمبر هو اليوم العالمي للغة العربية، ففي مثل هذا اليوم قررت العربية إحدى اللغات الرسمية بين سائر الأمم!

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على سيد الأنبياء والمرسلين..
قالوا: إن 18 ديسمبر هو اليوم العالمي للعربية.. وبمناسبة أن هذا اليوم هو اليوم الذي قررت فيه الأمم المتحدة أن تجعلها لغة رسمية من بين عشر لغات رسمية..
وهذا السطر السابق، يرقّم في أذهاننا علامات سؤال.. أفي الحقّ أننا بحاجة إلى تكريم الأمم للغتنا الحبيبة التي كرّمنا الله بها؟! أفي الحق أن غيرنا يسبقنا في الاعتراف بفضيلة لغتنا؟!
ألا يُنَكِّس رؤسَنا أنها ليست هي الأولى في اللغات الرسمية (والرسم هذا من عندهم فاعلم) بل ربما هي عاشرها..
جميل أن يحيوا يوما للغتنا.. ولكن كان الأجمل أن يعيشوا في أكناف لغتنا حياتَهم كما أرغمهم عليها أوائلنا -وإني لأستحيي من آبائي أن أعدّ مكارمهم دون أن أتخلّق بها-
هيا نراجع حساباتنا.. ونمدّ يد الاهتمام نحو لغتنا.. ولنعزم أن لا نتخلى عنها إلى أن يصير كل يوم على الأرض يوما عالميا للعربية.. 
وإليكم التفاصيل حول اليوم العالمي:

مقالة سماحة الشيخ ولي خان المظفر حفظه الله تعالى بمناسبة يوم العربية
مقالة موسوعة ويكيبيديا: بيانات وتفاصيل عن يوم العربية

التعليقات

  • ولكن مع الأسف الشديد أن الأمة تعيش عيش العبيد، تقول: للغرب والأمم المتحدة، أمر مولاي، حاضر يا سيدي، اليوم الذي تختاره لنا نجعله عيدا، ونفرح به ونشيد به، نحن لا نقبل لغتنا كلغة رسمية للعالم إلا إذا وافقتنا، فكل ما تختاره لنا فهو فوق الرأس والعين.

    يا للحماقة، تبًّا لقوم عقولهم في ركبهم، قد غزيت أفكارهم، وهذا حال من يميل إلى الإسلام وإلى الثقافة الدينية، فما بالك بغيرهم!!

    إذا كان رب البيت بالطبل ضاربا فشيمة أهل البيت كلهم الرقص



    أسفا على الأمة، أما وجدت تاريخا هجريا، لتكون يومهم العالمي.

    لا شرف لعربية ولا لعرب إلا بالإسلام والنزعة الدينية.

    لعلها نسيت قول أمير المؤمنين عمر بن الخطاب رضي الله عنه:

    "إنكم كنتم أذل الناس وأحقر الناس فأعزكم الله بالإسلام، فمهما تطلبوا العز بغيره يذلكم الله"

  • متفقين

اكتب تعليقك

المعلومات المنشورة في هذا الموقع لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع إنما تعبر عن رأي قائلها أو كاتبها كما يحق لك الاستفادة من محتويات الموقع في الاستخدام الشخصي غير التجاري مع ذكر المصدر.
الحقوق في الموقع محفوظة حسب رخصة المشاع الابداعي بهذه الكيفية CC-BY-NC
شبكة المدارس الإسلامية | 2010 - 2018