تصدير لكتاب : " دراسات في معرّب القرآن"

ومن أولئك الأزهار المفتحة ، أخونا في الله سجاد بن الحجابي .ولد يتيم ،لكنه درّة يتيمة، وربّما يكون اليتيم درّة يتيمة فيما رأينا ، ورد علينا كنَورة فتفتح وتوسع وعطر وفاح أمثال زملائه الدراسين في المعهد

نزول القرآن على سبعة أحرف

كثير من إخواننا يحبون القراءات، ويحبون أن يقرأوا بالقراءات العشر، ويبقى في أذهان كثير من الطلاب إشكال؛ وهو هل هذه القراءات من القرآن؟ هل القراءات سبعة أم عشرة أم أكثر من ذلك؟ ما المراد من قول النبي صلى الله عليه وسلم "أنزل القرآن على سبعة أحرف" وكيف التطبيق بين سبعة أحرف وسبع قراءات؟ هذه المقالة إجابة شافية شاملة لجميع تلك الأسئلة.. مع تفنيد الاعتراضات الواردة.
  • إحصائيات المقالات:
  • مجموع المقالات : 6
  • الزيارات : 6013

هل أنت كاتب؟

هل تريد نشر كتابتك إلى القراء من شتى بلاد العالم؟
يسرنا استقبال مشاركاتكم

أرسل من هنا

المعلومات المنشورة في هذا الموقع لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع إنما تعبر عن رأي قائلها أو كاتبها كما يحق لك الاستفادة من محتويات الموقع في الاستخدام الشخصي غير التجاري مع ذكر المصدر.
الحقوق في الموقع محفوظة حسب رخصة المشاع الابداعي بهذه الكيفية CC-BY-NC
شبكة المدارس الإسلامية 2010 - 2018