شخصيات تاريخية (امرؤ القيس)

ولم يكن له زاد في هذا المنفي سوى شعره، وحياته اللاهية مع هؤلاء الأصحاب إلى أن جاءت تلك الليلة المشؤومة! التي أتاه نعي وفاة أبيه، فكان آنذاك في الخامسة والعشرين من عمره بمنطقة تدعى (دمون) في أرض اليمن، ومثل كل ليلة كان...
  • إحصائيات المقالات:
  • مجموع المقالات : 1
  • الزيارات : 133

هل أنت كاتب؟

هل تريد نشر كتابتك إلى القراء من شتى بلاد العالم؟
يسرنا استقبال مشاركاتكم

أرسل من هنا

المعلومات المنشورة في هذا الموقع لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع إنما تعبر عن رأي قائلها أو كاتبها كما يحق لك الاستفادة من محتويات الموقع في الاستخدام الشخصي غير التجاري مع ذكر المصدر.
الحقوق في الموقع محفوظة حسب رخصة المشاع الابداعي بهذه الكيفية CC-BY-NC
شبكة المدارس الإسلامية 2010 - 2018