ماء المطر إلى الحديد كالنار إلى الحطب

فقال: إن ماء المطر وقطراته بالنسبة إلى الحديد كالنار إلى الحطب.

     هناك عشرات من الرجال يجهلون بعض الأمور الدنيوية، فلو قلت: أنا أيضا من أولئك العشرات، فلست مبالغا فيما أقول...

     كنت أجهل من طفولتي إلي يومنا هذا أن ماء المطر وقطراته يدمر الحديد، فإنه سرعان ما يتعرض بالصدأ، فأنا ما كنت أدري هذه الفلسفة، لكن تجارب حياتي علمتني اليوم...

     فكنت جالسا مع الضيوف، فكل منهم يتفقد أحوال غيره، إذ تذكر أحدهم أنه يجب عليه تغسيل سيارته، فقاطعته قائلا: ما الذي دعاك إلى تغسيلها الآن، أما يسعك تأجيل تغسيلها.

     فأجاب قائلا: لعلك لم تمر بهذه التجربة، فسألته مباشرة، ما هي التجربة التي تعلمني اليوم إياها.

     فقال: إن ماء المطر وقطراته بالنسبة إلى الحديد كالنار إلى الحطب.

     فقلت له: لم أفهم فلسفتك.. ولم أقع على مرامك، فأرجو أن توضحه أكثر...

     فقال لي: دعني أكمل كلامي، ثم بدأ يواصل كلامه قائلا لي: كما أن النار يأكل الحطب، ويحرقه، ولا يترك أي أثر منه، فكذاك أن ماء المطر وقطراته عند ما يصيب الحديد يغطيه الصدأ ، أي أن الحديد سرعان ما يتعرض الصدأ، فلذا أحببت أن أغسل سيارتي اليوم حتى لا تتصدأ ولا تتعرض من الصدأ..

     هذا ما تعلمته  اليوم، وكان شيئا جديدا بالنسبة إلي ....

التعليقات

يجب أن تكون عضوا لدينا لتتمكن من التعليق

إنشاء حساب

يستغرق التسجيل بضع ثوان فقط

سجل حسابا جديدا

تسجيل الدخول

تملك حسابا مسجّلا بالفعل؟

سجل دخولك الآن
المعلومات المنشورة في هذا الموقع لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع إنما تعبر عن رأي قائلها أو كاتبها كما يحق لك الاستفادة من محتويات الموقع في الاستخدام الشخصي غير التجاري مع ذكر المصدر.
الحقوق في الموقع محفوظة حسب رخصة المشاع الابداعي بهذه الكيفية CC-BY-NC
شبكة المدارس الإسلامية 2010 - 2018